-->

منح دراسية

سعر الدولار في السودان اليوم الاربعاء 12\8\2020

واصلت أسعار الدولار والعملات الأجنبية رحلة الصعود بالسوق السوداء في افتتاح معاملات اليوم الثلاثاء 11 اغسطس 2020م. وقال متعاملون في سوق النقد الأجنبي أن كثير من التجار يتعاملون في الفترة الصباحية بحذر كبير في عمليات البيع والشراء انتظاراً لما ستسفر عنه الساعات القادمة. وقال أحد التجار الذين هاتفتهم  صباح اليوم أنه يتم تداول الدولار بـ (151) جنيه، الريال السعودي (41) جنيهاً، الدرهم الإماراتي (43) جنيهاً، اليورو (163) جنيهاً، الجنيه الإسترليني (182) جنيهاً، الريال القطري (41.10) جنيه، الجنيه المصري (9.50) جنيه. ggg

بحث هذه المدونة الإلكترونية

سيارات رياضية

الأخيرة

فنون

السيارات الجديدة

اعلان

المشاركات الأخيرة

اخر التعليقات

المشاركات الشائعة

سعر الدولار والعملات الاجنبية في السودان اليوم الخميس 23/4/2020

سعر الدولار والعملات الاجنبية في السودان اليوم الخميس 23/4/2020
سعر الدولار في السودان اليوم الخميس 23-4-2020 بالسوق السوداء والبنك المركزي :يواصل سعر الدولار في السودان اليوم الخميس تراجعه أمام الجنيه السوداني داخل 
السوق السوداء، حيث انخفض 20 جنيهات دفعة واحدة مع بداية التعاملات الصباحية، 
ليسجل سعر 115 جنيهاً في السوق الموازية السودانية، فيما استقر داخل البنك المركزي 
عند 55 جنيها للشراء و55.27 جنيه للبيع.
سعر الدولار في البنك المركزي السوداني
وكما أشرنا في الأعلى أنه رغم تراجع سعر الدولار في السوق السوداء، إلا أنه سجل  استقراراً تاما في البنك المركزي، حيث سجل 55 جنيها سودانيا، بينما سجل سعر البيع  55.27 جنيهاً سودانيا، وإليكم جدول مفصل بأسعار صرف العملات في البنك المركزي  السوداني فيما يلي: العملة متوسط سعر الدولار الأمريكي في البنك المركزي السودانيالدولار الأمريكي55,24الريال السعودي14,65اليورو الأوروبي59,76الدرهم الإماراتي15,01الريال القطري15,14الجنيه الاسترليني67,75الجنيه المصري3,53الدينار الكويتي177,00الريال العماني143,36الدينار البحريني146,02

سعر الدولار واسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 25 ابريل 2020 في السوق الموازي

سعر الدولار واسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني اليوم السبت 25 ابريل 2020 في السوق الموازي
نقدم إليكم الآن سعر صرف الدولار الأمريكي وأسعار صرف العملات العربية والأجنبية اليوم السبت 25 أبريل 2020 مقابل الجنيه السوداني، وذلك في التعاملات الصباحية في الأسواق الموازية والسوق السوداء. استهل السوق الموازي تعاملات الصباح بانخفاض كبير في قيمة الجنيه السوداني، حالة من الغموض تصيب أسواق الصرف بالتزامن مع انخفاض تحويلات المواطنين المغتربين، بالإضافة إلى عدد من الإجراءات التي اتخذتها الحكومة السودانية للحد من انتشار فيروس كورونا المتفشي في عدد من الدول، وقد وصل سعر صرف الدولار في تعاملات الصباح من السوق الأسود إلى 141,00 جنيه، فيما بلغ سعر الريال السعودي 33,60
سجلت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني في السوق الموازي والبنك المركزي اليوم الجمعة 25 ابريل 2020 القيم الآتية : اسعار العملات في السوق السوداء
العملةسعر الصرف دولار امريكي110 جنيه ريال سعودي29.30 جنيهدرهم اماراتي31.00 جنيهاسعر الدولار الرسمي55.0000 جنيهاليورو122 جنيهالجنيه الاسترليني139 جنيه

سعر الدولار والعملات الاجنبية في السودان اليوم الاثنين 29\6\2020

سعر الدولار في السودان اليوم الاثنين 29\6\2020
تباينت أسعار العملات الاجنبية أمام الجنيه وقال متعاملون في السوق الموازي لمراسل اخر أخبار السودان ان صرف العملات الأجنبية سجل تراجعا إضافيا اليوم مع امتناع التجار من الشراء والاعتماد على التعاملات الخاصة في السوق السوداء ما أدى إلى تباين كبير رغم التراجع . وأفادت المصادر أن أسعار الدولار الأمريكي سجلت تباينا وأضحا حيث تراجع أدنى سعر الدولار إلى مبلغ 127جنيها فيما بلغ أعلى سعر العملة الأمريكية اليوم 135جنيها ووصل متوسط سعر الدولار 132جنيها غير ان تلك الأرقام غير ثابتة خصوصا مع توقف التعاملات بنسبة كبيرة بدافع الإجراءات الأمنية .
وشرعت القوات المسلحة في الساعات الأولى من اليوم الأحد في إلاغلاق جميع الجسور، ومنعت الدخول والخروج من الخرطوم. وداهمت قوات أمنية منطقة وسط الخرطوم وأخلت الفنادق والشقق الفندقية، فجر اليوم، كما أخلت المستشفيات من المرافقين الموجودين بمحيط مستشفيات وسط الخرطوم، بعد رصدها أعداداً كبيرة من المرافين تفوق المرضى بالمستشفيات. تنوية : لا يوجد رقم ثابت اليوم لسعر الدولار العملات بسبب التوقف التام والإجراءات الامنية المفروضة و…

فيسبوك

تابعونا علي

سيارات سباق

اخر اخبار السودان

اهلا بكم في موقع اخر اخبار السودان في هذا الموقع نقدم اخر تحديث لاخبار السودان واسعار العملات بصورة يومية

اعلان منتصف الموضوع

اعلان جانبي

سيارات سباق

اعلاني

اعلان صغير

شائع هذا الأسبوع

جديد هشام هاشم [broadcast]

التعليقات

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...



جميع الحقوق محفوظة

اخر اخبار السودان

2016

تناقلت الأسافير خبر تسمية عضو مجلس السيادة الفريق إبراهيم جابر، رئيساً للجنة العليا للتعامل مع بعثة الأمم المتحدة الجديدة التي يتوقع وصولها للبلاد في يناير 2021 ، وهو الخبر المثير للدهشة والإستغراب معا، ويشير بوضوح إلى إنعدام الثقة بين المكونين المدني والعسكري في الحكومة الإنتقالية، وهو ما ظللنا ننوه إليه بإستمرار، فالبعثة الأممية بحسب رئيس مجلس الوزراء دكتور عبدالله حمدوك تأتي تحت الفصل السادس، وتشمل مدنيين فقط ولا تشمل عسكريين أو شرطيين، ورغم ذلك برزت مخاوف المكون العسكري، والذي سيبدأ في إحداث خروقات بالوثيقة الدستورية تحت زعم (سيادة الدولة) والتي هم أبعد ما يكونون عنها حتى الآن بالدلائل والبراهين.




مخاوف رئيس مجلس السيادة بدأت بشكل أوضح عقب تسليم علي كوشيب نفسه لمحكمة الجنايات الدولية، وحدة التوتر تضاعفت مع تحديد موعد وصول البعثة الاممية بعد أشهر والتي ستكون متزامنة مع نهاية فترة سيطرة المكون العسكري على مجلس السيادة، ومن خلال تنويره الذي قدمه لقيادات الشرطة وجهاز المخابرات العامة حول البعثة الأممية وصلاحياتها، لم ينسى أن يمتدح دورها في بسط الأمن والحفاظ على إستقرار البلد، باعتبارها مسؤولة عن أمن وحماية المواطنين، حتي ينعم السودان بالطمأنينة بحسب قوله، البرهان لم ينسى أن يشير للنقطة الأكثر حساسية وهي علاقتهم بالجهاز التنفيذي، مؤكدا على التعاون الوثيق بين مجلس السيادة ومجلس الوزراء لإيجاد حلول لكافة المشاكل التي يعاني منها الإقتصادية والإجتماعية والصحية ومعاش المواطن، و تحسين الوضع للأفضل، بدارفور. ووو الخ من الأحاديث المكررة بغرض التخدير والتسكين.
يخيل إلى القارئ وللوهلة الأولى أن حديث رئيس مجلس السيادة المعني به مواطن دولة أخرى وليس مواطن السودان بأي حال من الأحوال. فالأمن المزعوم لا وجود له على أرض الواقع، والوضع الإقتصادي المأزوم يشتركون فيه بشكل مباشر من خلال تمسكهم كمكون عسكري بالشركات والمؤسسات الهامة التي يفترض أن يكون منبع ومصب أموالها خزينة وزارة المالية وهو ما لم يحدث حتى الآن، وساهم في التردي الإقتصادي الذي تعاني منه البلاد.

لم يسهم المكون العسكري في إحداث نقلة أمنية نوعية في السودان حتى الآن، على العكس تماما، إستمر إنعدام الأمن في العديد من مدن العاصمة وولايات السودان وعلى رأسها دارفور التي تنزف دما حتى يومنا هذا بكل أسف.،
إرتفاع الاسعار غير المبرر والفوضى وإنعدام الرقابة على الأسواق، والإرتفاع المجنون للعملات الأجنبية مقابل الجنيه السوداني هي من صميم عمل المنظومة الأمنية التي مدحها الفريق البرهان، رغم فشلها حتى الآن في تحقيق الأمن الغذائي والإقتصادي للمواطن.
فشل في تحقيق الأمن الصحي ونجاح بإمتياز في المساعدة في تفشي فايروس كوفيد 19 بتساهلهم وتجاوزهم المتعمد لكسر المواطنين لقرارات لجنة الطوارئ.
يقولون ما لا يفعلون، هو لسان حالهم بالضبط، وهذا ليس حديثي، بل حديث الشارع، والغرض معلوم للجميع بإفشال الفترة الإنتقالية برمتها وتحقيق الأجندة التي يعلمونها هم وليس سواهم ونجحوا فيها حتى الآن بنسبة كبيرة.
فسيادته مشغول بأن تكون البعثة الأممية بمنأى عن حقوق الإنسان، لأنه يعلم تماما أللا حقوق للإنسان في السودان حاليا، ولن تكون طالما أنه (ترك الحبل على القارب) ولو أدى ذلك لغرق الجميع، ويبدو أنه مطبق لمثل (موت الجماعة عرس).
تخوف سعادة الفريق أول رئيس مجلس السيادة من وجهة نظري، الهدف الاساسي منه عرقلة وصول البعثة الأممية ووضع المتاريس أمام عملها خاصة فيما يتعلق بعملية السلام الدائم بالبلاد، وستر عورة الإنتهاكات التي تمارسها القوات النظامية بحق المواطنين الأبرياء بدارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق وغيرها من مناطق محتقنة ولن ننسى الشرق بطبيعة الحال.
عقلية مجلس السيادة بمكونه العسكري هي نفسها عقلية حكومة المخلوع، عقلية ديكتاتورية تميل للعنف وفرض سيطرتها على كل من حولها، عقلية لا تعترف بأي حقوق للإنسان، منتهكة لكافة الحقوق والعهود والمواثيق، رافضة لمبدأ العدالة، لا مجال فيها لمبدأ المحاسبة وأبلغ دليل (تأخير صدور تقرير لجنة نبيل أديب وتفرق دماء الشهداء بين تصريحات خجولة ووعود زائفة).
المطلوب من شركاء الحرية والتغيير والمواطنين، أن يكونوا أكثر ذكاءً ووعيا بما يدور خلف الكواليس منعا لتكرار فوضى الربيع العربي، فالسودان مختلف ويجب الإستفادة من هذا الإختلاف لمصلحة الجميع.
الجريدة

جديد قسم : اخر الاخبار

إرسال تعليق